الرئيسيةشروحات إسلاميةتعلم آداب الطريق في الدين الإسلامي
شروحات إسلاميةمعلومات عامة

تعلم آداب الطريق في الدين الإسلامي

 أهم آداب الطريق التي أخذت عن رسول الله

_ اهتم الدين الإسلامي بشؤون المسلمين حتى  الطريق لأنه  مرفق عام من حق كل شخص الاستفادة منه دون أن يتعرض للأذى أو المضايقة من أحد ، بل إذا احتاج للعون والنجدة وجدهما من إخوانه بدون مقابل لذا شرع الإسلام آداباً ينبغي مراعاتها استعمال  الطريق وهي: 

أولاً: التواضع بالمشي

_بأن يمشي الإنسان على الأرض هونا ، أي مشيا لينا رفيقاً وذلك لقوله تعالى {وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْناً وَإذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُوا سَلَاماً }وقال سبحانه {وَلَا تَمْشِ فيِ الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّكَ لَنْ تَخْرِقَ الْأْرْضَ وَلَنْ تَبٌلُغَ الْجِبَالَ طُولاً }

ثانياً: غض البصر عن المحرمات 

_فلا ينظر إلى النساء الأجنبيات ، قال تعالى {قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحفَظُوا فُرُوجَهُمْ } {وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ }..وذلك لأن في هذا النظر أنتهاك لحرمات الآخرين كما أنه ذريعة للزنا .

إقرأ أيضاً في لحن الحياة 

ما لا تعرفه عن القهوة

الصّمت لغة الحكمة

طرق التّعامل مع مخاوف الأطفال

ثالثاً: إلقاء السلام على من يعرف ومن لا يعرف

روى البخاري ومسلم عن عبد الله بن عمر بن العاص (رضي الله عنه ) <أن رجلا سأل النبي صلى الله عليه وسلم قال أي الإسلام خير ؟ قال تطعم الطعام وتقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف >

رابعاً: المحافظة على نظافة الطريق

_فلا يلقي فيه الأوساخ لا سيما مت يؤذي الناس كالأشياء التي تسبب الانزلاق ، لقوله صلى الله عليه وسلم <لا ضرر ولا ضرر > بل المطلوب من المسلم أن يرفع عن الطريق ما يؤذي المارة من حجر أو شوك أو كل ما يسبب ضرراً بالآخرين ، لما روى البخاري عن أبي هريرة(رضي الله عنه )عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال <<الإيمان يضع وسبعون شعبة أعلاها قول لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق >>

خامساً: تجنب الأخطار

_وذلك بأخذ الحذر من كل ما قد سبب ضرراً من حيوان أو أنسان أو مركبة وذلك أخذا من عموم قوله تعالى {وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَهِ} وعلى المسلم أيضاً أن يرد عن الآخرين تلك الأخطار بتنبيههم إليها أو كفها عنهم إن استكاع فهو من فبيل الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وفي حديث عن أبي سعيد الخدري(رضي الله عنه ) عن النبي صلى الله عليه وسلم أن قال (إياكم والجلوس في الطرقات ) فقالو يا رسول الله ما لنا من مجالسنا بد نتحدث فيها فقال (فإن أبيتم إلا المجلس فأعطوا الطريق حقه ) قالوا وما حق الكريق يا رسول الله ؟ قال (غض البصر ، وكف الأذى ، ورد السلام ، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر )

اللهم صلِّ وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

تعليق واحد

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد