الرئيسيةأخبار و تقارير عالميةأسطورة الأطفال ذوي العيون السوداء؟!
أخبار و تقارير عالميةمنوعات

أسطورة الأطفال ذوي العيون السوداء؟!

 هي اسطورة حقيقية معاصرة ظهرت في القرن العشرين تتحدث عن اطفال مجهولين عيونهم سوداء يظهرون في الليل في اماكن محددة وفترات زمنية ويطرقون ابواب البيوت…. ويحاولون الدخول لها… وعلى الرغم من كونها اسطورة الا ان الكثير من الاحداث الحقيقية تحدثت عنهم وعن قصص لاناس حدثت لهم مواقف مرعبة معهم ومن بين هذه القصص.. قصة عائلة مكونة من اب وام وولدين وكلب….

استيقظت الزوجة ذات ليلة على صوت الكلب الذي يربونه في بيتهم…. كان ينبح بقوة وكانه يرى شيئا  غريبا وعندما نزلت الى الطابق الارضي في المنزل حيث كان الكلب ينبح رأته يقف قبال الباب…. وينبح… وكأنه يشاهد أحد…. فاقتربت المرأة من الباب.. لترى من في الخارج… وعندها بدأ الكلب بالنباح بشكل كبير جدا وكانه يخاول تحذيرها… فقررت النظر من العين السرية التي في الباب… لتتفاجأ بوجود ثلاث اطفال يقفون خارج المنزل امام باب بيتها… وبدأوا بدق الباب وكان الوقت حينها منتصف الليل حوالي الساعة الثالثة ليلا…. وبدأ شعور غريب يسيطر على المرأة… وبدأت تشعر لخوف شديد وقلق… لم تطمئن للاطفال واحست بوجود شيئ غريب عنهم…. وبدأ الاطفال بالتكلم من وراء الباب… ويتكلمون مع المرأة… حيث كانوا يقولون لها… افتحي ياسيدتي… نحن اطفال صائعون نريد ان نستعمل هاتفك لنتصل باهلنا…. احست المراة بانها ستفتح الباب على الرغم من عدم ارتياحها

وكأن شيئ غامض يسيطر عليها… لكنها تمالكت نفسها ولم تفتح وبقيت تنظر من العين السرية… والغريب بالامر كيف عرفوا ان احدهم ينظر لهم وانه سيدة… ثم قال الاطفال افتحي سيدتي نربد الدخول للحمام…. ثم قالوا افتحي سيدتي نريد ان ناكل ونذهب… تغيرت حججهم عدة مرات…واقتنعت المراة ان الاطفال ليسوا ابرياء….. والغريب اكثر ان هؤلاء الاطفال كانوا ينظرون للارض دائما ولم يرفعوا رؤوسهم ابدا وكانهم لايربدون منها ان ترى عيونهم… وفجاة…. رفع احد الاطفال راسه ونظر بشكل مباشر للعين السرية غي الباب… ورات المراة عينيه السوداويتين….. فشعرت برعب شديد…. وتراجعت للاسفل…. قم قال الاطفال… افتحي لن نؤذيك… ثم تراجعت ايضا….ثم غير الاطفال نبرتهم في الكلام… وتغير صوتهم… واصبح مخيفا وغريبا…. وقالوا… افتحي او نفتح الباب بانفسنا…. فصعدت بسرعة الى غرفتها… حيث كان زوجها مايزال نائما…. وبقيت حتى الصباح… وحكت لزوجها القصة… لكن زوجها لم يصدقها وقال انها كانت تحلم ليس الا….. لكن الزوج لاحظ ان الكلب… غير موجود في المنزل… وبدأ يلحث عنه في كل ارجاء البيت…

الى ان شاهده تحت الاريكة مختبأا…. لكن ماشاهده جعله يصدم…….يتبع

تعليقان

  1. 123456

    أين التكملة ؟
    رجاء ضعوا تكملة القصة

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد