الأربعاء, أبريل 24, 2019
الرئيسيةشروحات إسلاميةأين يقع عرش الرحمن وماهي صفاته
شروحات إسلاميةمعلومات عامةمنوعات

أين يقع عرش الرحمن وماهي صفاته

حسب العلماء قاله ان عرش الرحمن هو عبارة عن سرير , و لكن لا يعرفوا شكله او المادة التي خلق الله بيها هذا السرير.

و هو خلق من خلق الله سبحانه و تعالى , و لكنه يختلف تماماً من اي شئ موجود في الكون , و هناك بعض الاقوايل ان عرش الرحمن هو سقف السموات و الارض و لا يوجد اي شئ بعده غير الله سبحانه و تعالى , و الدليل على قول هؤلاء العلماء الاية الكريمة ,
بسم الله الرحمن الرحيم ( الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى )
و الاية الكريمة ( إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ ) صدق الله العظيم ,
و هذا يوحى بشئ أخر انه هناك عرش و هناك كرسي الرحمن .و يحمل هذا العرش 8 ملائكة و هذا حسب الاية الكريمة بسم الله الرحمن الرحيم
( وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ) صدق الله العظيم
يوم القيامة ,
و حسب كلام العلماء ان هناك بعض الافعال يقوم لها البعض يعمل على هز عرش الرحمن , و من تلك الافعال و التي انتشرت في الفترة الاخيرة بكثرة و هي الطلاق , ان الطلاق يهز عرش الرحمن , و ذلك حسب حديث يقول بعض العلماء انه حديث مكذوب او ضعيف هو ما يُروَى عن عليِّ بنِ أبي طالب رضيَ اللهُ عنه أنّ النبيَّ صلى اللهُ عليه وسلَّم قال : ( لا تُطَلِّقُوا ، فإِنَّ الطلاقَ يَهتَزُّ لهُ العَرشُ ) , و اذا كان الحديث صحيح اذن الطلاق يهز هز الرحمن , و من الاشياء التي تهز عرش الرحمن ايضا يتيم يبكي , و هذا بالفعل قد سمعنا كثيراً حول ان بكاء اليتيم يجعل هز الرحمن يهتز , و هذا حسب الحديث عن ابن عمر رضي اللّھ عنهما أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: (إن اليتيم إذا بكى اهتز لبكائه عرش الرحمن، فيقول اللّه تعالى لملائكته: ياملائكتي من ذا الذي أبكى هذا اليتيم الذي غيبت أباه في التراب فتقول الملائكة ربنا أنت أعلم فيقول اللّه تعالى لملائكته: ياملائكتي اشهدوا أن من أسكته وأرضاه؟ أنا أرضيه يوم القيامة).و هذه الافعال التي تقريبا تم تأكدها و انها يهتز لها عرش الرحمن , و هناك بعض الافعال التي دار حول الكثير من الاقويل انه يهتز لها عرش الرحمن مثل الزنا و افعال قوم لوط , و لكنهم كلهم ضعفوا لما يتم اثبتهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *