تعرف على مخاوف الطفل بحسب عمره الزمني

المخاوف التي يعاني منها الأطفال ما بين السنتين والعشر سنوات

 تتنوع مخاوف الأطفال في مرحلة الطفولة بحسب عمرهم الزمني ويعتبر هذا أمر طبيعي تتميز به كل مرحلة عمرية يمر به الطفل وقد تنتقل هذه المخاوف مع تطور عمر الطفل أو تختفي لتظهر مخاوف جديدة سنتطرق في هذا المقال إلى الإطار العام  لمخاوف الأطفال من عمر السنتين إلى العشر  سنوات. 

ـ في عمر السنتين: 

 يكون لدى الطفل في هذا العمر العديد من المخاوف وهي تنقسم إلى:

١- مخاوف بصرية  مثل الألوان العامة، المجسمات الضخمة، الظلام . 

٢ـ مخاوف مكانية مثل الألعاب أوالعرائس المتحركة أو  الانتقال إلى بيت جديد. 

٣ـ مخاوف سمعية مثل الخوف من القاطرات، الرعد، الناقلات الضخمة، المكانس الكهربائية، الأصوات المرتفعة بشكل عام . 

٤ـ مخاوف شخصية الانفصال عن الأم وقت النوم وخروج الأم أو مغادرتها المنزل، المطر والرياح. 

٥ـ مخاوف مرتبطة بالحيوانات  خاصة الحيوانات المتوحشة. 

ـ في عمر السنتين والنصف:

تتطور المخاوف في هذا العمر وتنقسم إلى:

١- مخاوف مكانية مثل الخوف من الحركة أو الخوف من تحريك بعض الأشياء.

٢-  مخاوف من الأحجام الضخمةوخاصة الناقلات.

إقرأ أيضاً في لحن الحياة 

تريدين جذب الرجل الذي يعجبك ..إليك سبع حيل سحرية لذلك

أفضل 8 مواقع لإرسال رسائل نصية مجانية إلى الهواتف المحمولة (SMS)

تعلم كيف تتعلم وادرس قليلاً ولكن بذكاء

ـ في عمر ثلاث سنوات:

المخاوف التي يعاني منها الطفل في هذا العمر: 

١ـ مخاوف بصرية مثل الخوف من المسنين، الأقنعة، الظلام، الحيوانات، رجال االشرطة اللصوص، مغادرة الأم أو الأب المنزل خاصة أثناء الليل.

ـ في عمر أربع سنوات:

غالباً ما تكون  المخاوف التي يعاني منها الطفل: 

١- مخاوف سمعية مثل الخوف من الماكينات، الظلام، الحيوانات البرية، مغادرة الأم المنزل خاصة في الليل.

ـ في عمر خمس سنوات:

تعتبر هذه الفترة خالية نسبياً من المخاوف لكن تتضمن: 

١- الخوف من الإيذاء والأشرار والاختطاف، والكلاب، والخوف من عدم عودة الأم أو الأب للمنزل.

– في عمر ست سنوات:

تأخذ مخاوف الطفل أشكالاً مختلفة، منها:

١ـ مخاوف سمعية مثل جرس الباب، الهاتف، الأصوات المخيفة، أصوات الحشرات وبعض أصوات الطيور. 

٢ـ مخاوف خرافية مثل الأشباح والعفاريت، الخوف من اختباء أحد في المنزل أو تحت السرير.

٣- مخاوف مكانية مثل  الخوف من الضياع أو الفقدان، الخوف من الغابات والأماكن الموحشة.

٤- الخوف من بعض العناصر الطبيعية: الخوف من النار، الماء، الرعد، البرق، الخوف من النوم المنفرد، الخوف من البقاء في المنزل أو في حجرة، الخوف من ألّا يجد الأم بعد العودة لمنزله، أو أن يحدث لها أذى.

٦- الخوف من أن يعتدي عليه أحد بالضرب، الخوف من الجروح والدم، الخوف من خوض خبرة جديدة بمفرده، مثل الخوف من المدرسة. 

ـ في عمر سبع سنوات:

تستمر المخاوف وتأخذ اشكالاً مختلفة، منها:

١- مخاوف بصرية مثل الخوف من الظلام، الممرات الضيقة، الأقبية، تفسير الظل على أنه أشباح أو كائنات مخيفة.

٢- الخوف من الحروب والدمار مثل الخوف من الجواسيس واللصوص، أو اختباء أحد في المنزل أو تحت السرير أو نحو ذلك.

٣ـ مشكلات لا تصل لدرجة الخوف ولكنها مرتبطة بالنمو مثل الخوف من أن يصل متأخراً إلى المدرسة أو أن يتأخر عن موعد الحافلة، أو أن يفقد حب الآخرين أو أن يهمل من الآخرين.

ـ في عمر (۸۔ ۹) سنوات:

تتناقص  المخاوف في هذه الفترة، فتختفي المخاوف

من الماء، وتقل المخاوف من الظلام بشكل ملحوظ.

ـ في عمر عشر سنوات:

تظهر المخاوف وتأخذ أشكالاً مختلفة، منها:

تظهر مخاوف جديدة منتشرة بين أطفال هذه المرحلة، بالرغم من أن نسب ومن  أكبر مخاوف هذه الفترة الخوف من الحيوانات، خاصة الحيوانات المتوحشة والثعابين والخوف من الظلام والخوف من النار والمجرمين والقتلة واللصوص.

🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺🌺

اللهم صلِّ وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين أجمعين. 

لينا الأحمد
لينا الأحمد

ـ هل تدركون معنى أنكم تعبدون رباً يعذب في حبس قطة ويغفر في سقيا كلب؟

المقالات: 368

تعليق واحد

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد