الخميس, أكتوبر 1, 2020
الرئيسيةفكاهات و نوادرتصرفات يجب تجنبها عند السفر وخصوصاً الى اليابان!!!
فكاهات و نوادرمعلومات عامةمنوعات

تصرفات يجب تجنبها عند السفر وخصوصاً الى اليابان!!!

عندما تكون في روما افعل ما يفعله الرومان..من الأقوال المأثورة الشهيرة التي عليك اتباعها عندما تكون في دولةٍ غير دولتك، إذ يجب عليك التصرف بعناية في الأماكن التي تزورها، ففعل ما صحيح في دولتك ربما يكون خطأ فادحا في أخرى.لذلك يجب عليك قبل السفر الى بلد ما الإطلاع على المسموح والممنوع حتى لاتقع في موقف محرج .

فنحن قد جمعنا لك في هذا المقال بعضاً من المحظورات عند السفر إلى إحدى الدول التالية :

 

اليابان:

ربما لا تكون مجبرا على دفع البقشيش في اليابان، لكن في بعض الأحيان قد يعتبر دفعه حماقة. وربما تجد مكتوبا في نهاية الفاتورة أن الموظفين يحصلون على كامل رواتبهم، لذا فلا حاجة للإكراميات أو البقشيش.هذا التصرف هناك يعتبر نوع من الإهانة لدرجة أنك قد تجد النادل ينطلق خلفك في الشارع ليعيده إليك.

إقرأ أيضاً في موقع لحن الحياة:

ابداع وتميز فن النحت على الاسنان من اغرب انواع الفنون فى العالم

هل المنزل لديكم يفتقر إلى هذه القوانين؟

فرنسا:

 

ليس من الذوق تقاسم حساب المطعم مع من معك، لأن الفرنسيين لا يحبون التحدث بشأن المال على الإطلاق. ورغم هذا، إذا كنت موجودا ضمن مجموعة كبيرة، فبالتأكيد يمكنك تقاسم الفاتورة مع الجميع.

أميركا:

على عكس اليابان يعتبر عدم ترك البقشيش في أمريكا نوع من الإهانة، ورسالة بأن الخدمة لم تعجبك أو لم تكن على المستوى المطلوب، لذا فإن ترك البقشيش أمر مهم لإثبات إعجابك بالخدمة المقدمة.

اليونان:

في الثقافة العربية يكون التلويح باليد إشارة للترحاب، لكنه يصل لحد الإهانة في اليونان. فاليونانيون يعتبرون أن إظهار راحة يد مهينا أكثر من كونه للترحاب، فبالنسبة لهم إذا فعلت هذا فكأنك تقول للشخص الذي تلوح له أنا أرفضك.

الهند:

عند الجلوس في السيارة أو في القطار ربما تلامس بالخطأ الجنس الآخر، فهذا أمر مقبول عند المعظم، إلا في الهند، فلا يجب عليك أن تلمس من بجانبك، فبعض الرجال والنساء في الهند لا يحبون مصافحة أو لمس الجنس الآخر.

الإمارات العربية المتحدة:

 

ان التصوير بدون ذن يعد جريمة في الإمارات، بحسب قوانين الإنترنت بالبلاد، وربما تقودك إلى السجن لما يصل لـ6 أشهر وتكلفك غرامة ضخمة تصل لـ136.130 دولار أمريكي، لا سيما إذا نشرت الصور على مواقع التواصل الاجتماعي.

إنجلترا وإستراليا:

يوجد لديهم شيئاً مشتركاً وهو أهمية الطابور ،فإن عدم الالتزام بالطابور يُعتبر من المحرمات لديهم، لا سيما حينما يتعلق الأمر بمراكز التسوق والحانات.

هولندا:

تعتبر الدراجات وسيلة تنقل أساسية في هولندا. لذا، حينما تسير في الطرق المخصصة لها، فأنت تخاطر بالاصطدام بدراجة. فمن الأفضل التعقل والسير على الرصيف تجنبا للمخاطر.

تركيا:

هذه الإشارة تحمل معنى سيئ في تركيا وكذلك ألمانيا والبرازيل.

بلغاريا وألبانيا:

عادة ما يعني هز الرأس لأعلى وأسفل نعم، بينما لليمين واليسار يعني لا. لكن من المهم أن تعرف ان العكس تماما ينطبق في بلغاريا وألبانيا.

سنغافورة:

تذكر جيدا أن إطعام الطيور وإلقاء القمامة في أي مكان ومضغ العلكة سيعرضك لغرامات كبيرة فإذا تم مثلاً توقيفك في سنغافورة وأنت تمضغ قطعة لبان سيتم تغريمك مبلغاً لا بأس به، حيث يرى السنغافوريين أن اللبان عدو النظافة ويلتصق بأرضيات الشوارع ويلوث البيئة.

إيطاليا:

يُفضل الكثيرون تناول كوباً من القهوة أو النسكافيه بعد وجبة الغذاء، لكن عند ذهابك إلى إيطاليا رجاءً لا تفعل ذلك، لأن الإيطاليين يتناولون القهوة في الصباح الباكر فقط مع طعام الإفطار في المقاهي المخصصة لذلك، لكنها لا تقدم في المطاعم الكبرى أو مع وجبات الغذاء أو العشاء.

شيلي:

يعتبر تناول الطعام بواسطة الأيدي خطئا كبيراً في شيلي، حيث يشعر السكان هناك بالاشمئزاز من مجرد لمس الطعام بالأيدي، لذلك يستخدمون أدوات المائدة في تناول كل الأطعمة مهما كانت، لذا لا تفكر في تناول واحدة من البطاطس المحمرة ودسها في فمك بيديك هناك.

ألمانيا:

يتشاءم الألمان من التهنئة المبكرة بعيد الميلاد، ويعتقدون أن من يُهنأ قبل موعد عيد ميلاده الفعلي سيلقى حتفه قبل أن يحتفل به.

الصين:

المظلة تجلب النحس والساعة تخبرك بموعد موتك هكذا يعتقد الصينيون، لذا فإن إهداء شخص صيني أيًا من هذه المقتنيات يعني تمني السوء له ويعني أنك تريد مضايقته أو الخلاص منه.

كرواتيا:

إذا كنت في كرواتيا وشعرت بالحاجة لدعوة شخص محلي ودود لاحتساء القهوة معك، اعلم أنك عندما تقول: دعنا نذهب لاحتساء كوباً من القهوة، أنك تدعوه بشكل أساسي إلى لقاء لن يستمر أقل من ساعتين، فالكروات لا يحبون احتساء القهوة على عجل بينما يكونوا واقفين، وبالطبع لن يأخذوا قهوة لاحتسائها في الخارج.

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد