الأربعاء, أبريل 24, 2019
الرئيسيةفكاهات و نوادرقصة العميان الثلاثة و الفيل (قصص قصيرة)
فكاهات و نوادرقصص وعبركلمات وعباراتمنوعات

قصة العميان الثلاثة و الفيل (قصص قصيرة)

ﻳُﺤﻜﻰ ﺃﻥ ﺛﻼﺛﺔً ﻣﻦ ﺍﻟﻌُﻤﻴﺎﻥ ﺩﺧﻠﻮﺍ ﻓﻲ ﻏﺮﻓﺔ ﺑﻬﺎ ﻓﻴﻞ ﻭﻃـُـﻠِـﺐَ ﻣﻨﻬﻢ ﺃﻥ ﻳﻜﺘﺸﻔﻮﺍ ﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻟﻴﺒﺪﺅﻭﺍ ﻓﻲ ﻭﺻﻔﻪ ﺑﺪﺅﻭﺍ ﻓﻲ ﺗﺤﺴُّﺲ ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻭﺧﺮﺝ ﻛﻞٌّ ﻣﻨﻬﻢ ﻟﻴﺒﺪﺃ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﺻﻒ

ﻗﺎﻝ ﺍﻷﻭﻝ : ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻫﻮ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﺃﻋﻤﺪﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺽ!

ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ : ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻳﺸﺒﻪ ﺍﻟﺜﻌﺒﺎﻥ ﺗﻤﺎﻣﺎ!

ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ : ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻳﺸﺒﻪ ﺍﻟﻤﻜﻨﺴﺔ!

ﻭﺣﻴﻦ ﻭﺟﺪﻭﺍ ﺃﻧﻬﻢ ﻣﺨﺘﻠﻔﻮﻥ ﺑﺪﺃﻭﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺠﺎﺭ .. ﻭﺗﻤﺴّﻚ ﻛﻞٌّ ﻣﻨﻬﻢ ﺑﺮﺃﻳﻪ ﻭﺭﺍﺣﻮﺍ ﻳﺘﺠﺎﺩﻟﻮﻥ ﻭ ﻳﺘِّﻬﻢ ﻛﻞٌّ ﻣﻨﻬﻢ ﺍﻵﺧﺮ ﺑﺄﻧّﻪ ﻛﺎﺫﺏ ﻭﻣُﺪَّﻉٍ!

ﺑﺎﻟﺘﺄﻛﻴﺪ ﺃﻧّﻚ ﻻﺣﻈﺖ ﺃﻥَّ : ﺍﻷﻭﻝ ﺃﻣﺴﻚ ﺑﺄﺭﺟﻞ ﺍﻟﻔﻴﻞ ﻭﺍﻟﺜﺎﻧﻲ ﺑﺨﺮﻃﻮﻣﻪ ﻭﺍﻟﺜﺎﻟﺚ ﺑﺬﻳﻠﻪ ﻛﻞٌّ ﻣﻨﻬﻢ ﻛﺎﻥ ﻳﻌﺘﻤﺪ ﻋﻠﻰ ﺑﺮﻣﺠﺘﻪ ﻭﺗﺠﺎﺭﺑﻪ ﺍﻟﺬﻫﻨﻴﺔ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ .

إقرأ أيضا في موقع لحن الحياة

ما هو الذكاء الاصطناعي وكيف يمكن للالة أن تفكر

فوائد التوت الهامة لصحة الإنسان

فوائد اللبن الرائب والطريقة الصحيحة لصنعه

ﻟﻜﻦ ﻫﻞ ﺍﻟﺘﻔﺖّ ﺇﻟﻰ ﺗﺠﺎﺭﺏ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ؟ ﻣﻦ ﻣﻨﻬﻢ ﻋﻠﻰ ﺧﻄﺄ؟ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﺼﺔ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﻫﻞ ﻛﺎﻥ ﺃﺣﺪﻫﻢ ﻳﻜﺬﺏ؟ ﺑﺎﻟﺘﺄﻛﻴﺪ ﻻ .. ﺃﻟﻴﺲ ﻛﺬﻟﻚ؟

العبرة من هذة القصة: ﻣﻦ ﺍﻟﻄﺮﻳﻒ ﺃﻥ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮﻳﻦ ﻣﻨﺎ ﻻ ﻳﺴﺘﻮﻋﺒﻮﻥ ﻓﻜﺮﺓ ﺃﻥ ﻟﻠﺤﻘﻴﻘﺔ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻭﺟﻪ .. ﻓﺤﻴﻦ ﻧﺨﺘﻠﻒ ﻻ ﻳﻌﻨﻲ ﻫﺬﺍ ﺃﻥ ﺃﺣﺪﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺧﻄﺄ!! ﻗﺪ ﻧﻜﻮﻥ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻋﻠﻰ ﺻﻮﺍﺏ ﻟﻜﻦ ﻛﻞ ﻣﻨﺎ ﻳﺮﻯ ﻣﺎﻻ ﻳﺮﺍﻩ ﺍﻵﺧﺮ! ﺇﻥ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻣﻌﻨﺎ ﻓﺄﻧﺖ ﺿﺪﻧﺎ! ﻷﻧﻬﻢ ﻻ ﻳﺴﺘﻮﻋﺒﻮﻥ ﻓﻜﺮﺓ ﺃﻥَّ ﺭﺃﻳﻨﺎ ﺻﺤﻴﺤﺎ ﻟﻤﺠﺮﺩ ﺃﻧﻪ ﺭﺃﻳﻨﺎ! ﻻ ﺗﻌﺘﻤﺪ ﻋﻠﻰ ﻧﻈﺮﺗﻚ ﻭﺣﺪﻙ ﻟﻸﻣﻮﺭ ﻓﻼ ﺑﺪ ﻣﻦ ﺃﻥ ﺗﺴﺘﻔﻴﺪ ﻣﻦ ﺁﺭﺍﺀ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻷﻥ ﻛﻞ ﻣﻨﻬﻢ ﻳﺮﻯ ﻣﺎ ﻻ ﺗﺮﺍﻩ .. ﻓﺮﺃﻳﻬﻢ ﻗﺪ ﻳﻜﻮﻥ ﺻﺤﻴﺤﺎ ﺃﻭ ﻗﺪ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﻔﻴﺪﺍً ﻟﻚ .

ﻟﺬﺍ ﻓﻲ ﺃﻱ ﻧﻘﺎﺵ ﺣﺎﻭﻝ ﺃﻥ ﺗﺴﺘﻮﻋﺐ ﺃﻓﻜﺎﺭ ﺍﻟﻐﻴﺮ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﺪﺧﻮﻝ ﻣﻌﻬﻢ ﻓﻲ ﺟﺪﻝ ، ﻭﻻ ﺗﺤﺎﻭﻝ ﺗﺴﻔﻴﻪ ﻓﻜﺮ ﺍﻵﺧﺮ ﻓﻼ ﺑﺪ ﺃﻥ ﻓﻴﻪ ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻀﻲﺀ ﻭﻟﻮ ﻳﺴﻴﺮ ، ﻭﺇﻥ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻛﺬﻟﻚ ﻓﺒﺈﻧﺼﺎﺗﻚ ﻛﺴﺒﺖ ﻭﺩﻩ ﻭﺍﺣﺘﺮﺍﻣﻪ ﻣﻤﺎ ﻳﻌﻄﻴﻚ ﻣﺠﺎﻻ ﻟﺘﺼﻮﻳﺐ ﺍﻟﻔﻜﺮﺓ ﻟﺪﻳﻪ ﻭﻭﺟﻮﺩ ﺍﻟﻘﺒﻮﻝ ﻋﻨﺪﻩ ﻭﻋﻠﻴﻚ ﺍﻥ ﺗﺘﺬﻛﺮ ﺍﻥ ﻟﻠﺤﻘﻴﻘﺔ ﻋﺪﺓ ﻭﺟﻮﻩ ﻓﻼ ﺗﺘﻌﺼﺐ ﻟﺮﺃﻳﻚ ﺩﻭﻣﺎ…ﻓﺈﺧﺘﻼﻑ ﺍﻟﺮﺃﻯ ﻻ ﻳﻔﺴﺪ ﻟﻠﻮﺩ ﻗﻀﻴﺔ

ابراهيم ماهر
العلم يجعلنا نعبر عما في أنفسنا بطريقة سامية ويهذب نفوسنا وينير أعماقنا فنشفى من أمراضنا وهو طريق الهامنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *