الخميس, أكتوبر 29, 2020
الرئيسيةقصص اسلاميةمعاذ ابن جبل
قصص اسلاميةمن تاريخ الإسلام

معاذ ابن جبل

بلغ معاذ من الفقه والعلم المدى الذي جعله أهلا لقول الرسول عنه:
” أعلم أمتي بالحلال والحرام معاذ بن جبل”..
وكان شبيه عمر بن الخطاب في استنارة عقله، وشجاعة ذكائه.
سأله الرسول حين وجهه الى اليمن:
” بما تقضي يا معاذ؟ ”
فأجابه قائلا: ” بكتاب الله”..
قال الرسول: ” فان لم تجد في كتاب الله”..؟
“أقضي بسنة رسوله”..
قال الرسول: ” فان لم تجد في سنة رسوله”..؟
قال معاذ: ” أجتهد رأيي، ولا آلوا”..
فتهلل وجه الرسول وقال:
” الحمد لله الذي وفق رسول رسول الله لما يرضي رسول الله”.

فولاء معاذ لكتاب الله، ولسنة رسوله لا يحجب عقله عن متابعة رؤاه، ولا يحجب عن عقله تلك الحقائق الهائلة المتسرّة، التي تنتظر من يكتشفها ويواجهها.
ولعل هذه القدرة على الاجتهاد، والشجاعة في استعمال الذكاء والعقل، هما اللتان مكنتا معاذا من ثرائه الفقهي الذي فاق به أقرانه واخوانه، صار كما وصفه الرسول عليه الصلاة والسلام
” أعلم الناس بالحلال والحرام”.

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد