الأحد, أغسطس 1, 2021
الرئيسيةالحقيبة الطبيةأعراض مرض التوحد عند الاطفال و أسبابه و علاجه
الحقيبة الطبيةصحةعلوم و تكنولوجيامعلومات عامة

أعراض مرض التوحد عند الاطفال و أسبابه و علاجه

التوحد مرض حديث الظهور ينشأ نتيجة خلل في النمو العصبي عند الاطفال وله عديد من الاعراض التي تظهر عليهم وقد تختلف الاعراض من طفل للاخر وربما تكون غير ملحوظة عند الاباء والامهات في بدايتها ويفسرها معظمهم بان الطفل هادىء الطباع ولكنها تبدو واضحة بعد سن الثالة وتجعل الطفل غير قادر على التأقلم مع المجتمع من اصحابه وأخواته وغيرهم بالاضافة لظهور بعض التصرفات الغريبة على الطفل والسلوكيات الغير طبيعية وانتماؤه لعالم خاص بيه ورفضه لمساعدة الاخرين له حتى امه .

أعراض مرض التوحد

المهارات الاجتماعية :

1) عدم الاستجابة عند ندائه باسمه كباقى الاطفال .
2) عدم النظر فى عين من يحدثه .
3) يبدو وكأنه لايسمعك .
4) يقاوم عندما يحاول أحد احتضانه و الإمساك به .
5) يبدو غير واع بمشاعر الاخرين .
6) ينسحب إلى عالمه مفضلاً اللعب وحده .

النطق والكلام:

1) التأخر فى النطق بعد عمر السنتين .
2) التحدث بلهجة غريبة مثل الانسان الآلى .
3) عدم القدرة على التواصل الاجتماعى مع من حوله .
4) اعادة بعض الكلمات والعبارات واستخدامها فى غير اماكنها .
5) عدم تكرار الألفاظ وراء الاباء .

السلوك :

1) يقوم بحركات دورانية او اهزازية .
2) لديه عادات معينة ويضطرب عند تغييرها .
3) الحركة المستمرة .
4) الاختلاف فى طريقة الكتابة عن المعتاد .
5) قد يعجب ببعض الاشياء الغير مميزة كاجزاء معينة من بعض الالعاب الخاصة به .
6) الصراخ الدائم بلا سبب .
7) عدم الشعور بالألم .

وكلما كان اكتشاف التوحد عند الاطفال مبكرا كلما كان اسهل التخلص منه وعلاجه .

اسباب التوحد عند الاطفال

1) قد ينتج المرض عن وجود خلل فى الهرمونات العصبية او الجينات .
2) وقد ينتج عن اسباب وراثية مثل ظهور التوحد لدى شخص فى العائلة من قبل .
3) تعرض الام او الطفل لمشاكل اثناء الولادة .
4) اصابة بعض الاطفال بامراض مزمنة .
5) حساسية الطفل من انواع معينة من اللقاح او الغذاء .
6) ترك الطفل لفترات طويلة بدون التحدث معه او تركه وحيدا فى غرفته .
7) اهمال الطفل وعدم الاهتمام باموره مما يجعله يتخذ جانباً ممن حوله .

علاج التوحد عند الاطفال

1) العلاج التربويّ، أي التعليميّ ومساعدة الطفل على الاندماج مع الاخرين والتعايش معهم .
2) العلاج السلوكيّ. العلاج اللغويّ، أي نطق الحروف وتدريبه على الكلام .
3) العلاج الدوائيّ، أي تناول حبوب دوائية للتركيز على الخلايا العصبية وحل المشكلة .
4) تعليم الطفل بمدرسة خاصة بمرضى التوحد لمعرفة كيفية التعامل معه ومساعدته على العلاج وتنمية مهارته .
5) تدريبه على الاستجابة لكافة المؤثرات الخارجية الضوئية والصوتية وغيرها .
6) ولايوجد لحد الان علاج مؤكد للتوحد ولكن يسعى الاطباء فى محاولة تأقلم الطفل مع من حوله وكسر الحواجز بينه وبين الناس واندماجه مع المجتمع .
وفى النهاية يعد اهم عامل من عوامل مساعدة الطفل على التخلص من هذا المرض هو الحالة النفسية له وهذا هو دور الاباء فى توفير الراحة النفسية وتجنب المشاكل الزوجية والخصام امام الطفل والاهتمام به باكبر قدر ممكن قبل تحوله فيما بعد لشخص عدوانى . والتوجه للطبيب فور ملاحظتهم لتصرفات غير عادية للطفل وعدم اهمالها والتكاسل عنها .

ابراهيم ماهر
العلم يجعلنا نعبر عما في أنفسنا بطريقة سامية ويهذب نفوسنا وينير أعماقنا فنشفى من أمراضنا وهو طريق الهامنا

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد