الرئيسيةفن ومشاهيراعتزال أدهم النابلسي الغناء
فن ومشاهير

اعتزال أدهم النابلسي الغناء

تعرف على سبب اعتزال أدهم النابلسي الغناء

في فيديو نشره الفنان الأردني أدهم النابلسي على وسائل التواصل الاجتماعي ليخبر  متابعيه بخبر وصفه بالسعيد جداً له ويتمنى أن يكون هذا الخبر سعيد أيضاً لمتابعيه؟

ـ قال فيه مبرراً موقفه المفاجئ :

(كل شخص فينا عنده أهداف في حياته بيحاول يحققها ويتعب لحتى يوصل إلها بس.. هل سألت نفسك لما توصل للهدف اللي أنت حطيتو بحياتك شو رح تحس؟

هل رح تحس بالانجاز ولا رح تحط أهداف جديدة وترجع تحققها؟

بصراحة هذا الموضوع خطر ببالي لأن مش هاد الهدف الرئيسي لوجودنا في الحياة… الهدف الرئيسي لوجودنا في الحياة يمكن في كتير ناس غافلين عنه وانا واحد من الناس يلي كنت غافل عنه

الهدف الرئيسي لوجودنا في الحياة هو علشان نرضي رب العالمين ونعبد ربالعالمين ونكون مثل ما ربنا أمر

وتلا قوله تعالى ( وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ)

وتابع قوله أنه ليس من المشكلة أن يكون لديك أهداف لكن هذا الهدف لابد أن يكون متناسق مع هدف وجودك في الحياة وهو عبادة رب العالمين

وقال أدهم النابلسي: بالنسبة الي الهدف يلي كنت ماشي فيه(أي الغناء) وكنت بحاول أحققه بصراحة ما بيرضي رب العالمين  وأغلب الناس اللي قريبين مني بيعرفوا أنو رح يجي يوم وأنا اتوقف عن الغناء.

إقرأ أيضاً في لحن الحياة

قصص مرعبة قصيرة

إضاءات على الشخصية الزئبقية

ما لا تعرفه عن مذهب التقليلية (minimalism)

كما شكر أدهم النابلسي متابعيه على دعمهم الدائم له  وأخبر متابعيه أنه لن يختفي ولن يبتعد عنهم بل ربما تكون في الأيام المقبلة سيرونه أكثر..

ـ طبعاً وكالعادة! انهالت التعليقات من المتابعين ومن الفنانين على هذا الخبر الذي هز وسائل التواصل الاجتماعي منها مشجع له ومحترم لرغبته وتفكيره معتبراً أن هذه هي حياته الشخصية وله الحق أن يعيشها كما يشاء وهو سيد قراره مع تمنياتهم بالتوفيق له في الأيام المقبلة.

_ في حين كان لبعض الفنانين رأي مخالف بأن الفن ليس حراماً وأن الحرام أن يفعل ما يؤذي الآخرين وناشدوه بالعودة عن قراره كونه في بداية حياته  .

ـ نبذة عن حياة الفنان المعتزل:

أدهم دياب فريد   النابلسي يحمل الجنسية الأردنية ويقيم فيها  ولكنه فلسطيني الأصل ولد في يوم السبت 20نوفمبر سنة 1993 هو الابن الأصغر في عائلته ولديه أخت وأخين يكبرانه  ، كانت حياته قبل دخوله الفن بسيطة، يدرس في قسم المحاسبة في جامعة الأردن  ولديه اهتمامات في ألعاب القوى.  آخر إنجازاته أن حصل على شهادة البكلوريوس في المحاسبة منذ بضعة أشهر .

ـ طبعاً لم يكن أدهم أول فنان اعتزل الفن لأجل العبادة بل سبقه إلى ذلك الكثير منهم: 

هالة فؤاد ـ ليلى مراد ـ فضل شاكر ـ هناء ثروت ـ محمد العربي ـ مديحة كامل ـ ياسمين الخيام ـ سمر كوكش ـ شادية. 

ونحن بدورنا نبارك له هذه الخطوة العظيمة  ونتمنى له الثبات على ما أقدم عليه والتوفيق في الأيام المقبلة. 

اللهم صلِّ وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين أجمعين. 

تعليقان

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد