الأحد, سبتمبر 23, 2018
الرئيسيةالحقيبة الطبيةالأطعمة المفيدة والمغذية للأطفال الرضع
الحقيبة الطبيةصحةعالم المرأةمعلومات عامة

الأطعمة المفيدة والمغذية للأطفال الرضع

ما هي انواع الطعام المفيدة و المغذية لطفلي ؟ من أي عمر يمكن ان أبدأ باطعامه ؟
كل هذه التفاصيل تجدونها في هذا المنشور فاحرصوا على مشاركتها من ترونه يهمه الأمر

أولا : ينصح بأعطائهم الطعام من عمر 8 شهور ( اذا كانت رضاعة طبيعية و 4 شهور ادا كانت رضاعة صناعية )
ثانيا : بامكان الطفل الرضيع أن يتناول كل أنواع الاطعمة و الاكل مطحونا و نركز هنا على ضرورة اعطائه زيت الزيتون فهو نور للعقل و نموه وتطور القدرات على التعلم لدى الطفل و الله اعلم
وننصح بالقمح المبرعم لأنه كامل العناصر وعناصره مضاعفة ولقد وجدت وقد ورد ذكر الحب أولا وقبل كل الأطعمة الأخرى التي ذكرتها الآيات في خمسة مواضع في القرآن الكريم
1- ” وَهُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ مِنَ السَّمَاء مَاء فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ فَأَخْرَجْنَا مِنْهُ خَضِرًا نُّخْرِجُ مِنْهُ حَبًّا مُّتَرَاكِبًا وَمِنَ النَّخْلِ مِن طَلْعِهَا قِنْوَانٌ دَانِيَةٌ وَجَنَّاتٍ مِّنْ أَعْنَابٍ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُشْتَبِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ انظُرُواْ إِلِى ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَيَنْعِهِ إِنَّ فِي ذَلِكُمْ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ” (99) الأنعام .
2- ” وَآيَةٌ لَّهُمُ الْأَرْضُ الْمَيْتَةُ أَحْيَيْنَاهَا وَأَخْرَجْنَا مِنْهَا حَبًّا فَمِنْهُ يَأْكُلُون َ (33) وَجَعَلْنَا فِيهَا جَنَّاتٍ مِن نَّخِيلٍ وَأَعْنَابٍ وَفَجَّرْنَا فِيهَا مِنْ الْعُيُونِ ” (34) يس.
3- ” وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاء مَاء مُّبَارَكًا فَأَنبَتْنَا بِهِ جَنَّاتٍ وَحَبَّ الْحَصِيدِ (9) وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ لَّهَا طَلْعٌ نَّضِيدٌ “(10) سورة ق .
4- ” وَأَنزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاء ثَجَّاجًا (14) لِنُخْرِجَ بِهِ حَبًّا وَنَبَاتًا (15) وَجَنَّاتٍ أَلْفَافًا (16) سورة النبأ , انظر الصورة (1)
5- أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاء صَبًّا (25) ثُمَّ شَقَقْنَا الْأَرْضَ شَقًّا (26) فَأَنبَتْنَا فِيهَا حَبًّا (27) وَعِنَبًا وَقَضْبًا (28) وَزَيْتُونًا وَنَخْلًا (29) وَحَدَائِقَ غُلْبًا (30) وَفَاكِهَةً وَأَبًّا (31) مَّتَاعًا لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ (32) عبس
وأنا أعتقد هنا أن هذه الذكر قبل الأطعمة الأخرى قد يكون لأهمية الحب , ومنه القمح وقد يكون لأنه أول طعام يوصى به بعد الحليب للأطفال ومن هنا كانت فكرة السيريلاك من نسلة , مع الفارق أن ما ندعو له من قمح مبرعم هو صنع الله تعالى والسيريلاك صنع البشر وشتان ما بين الصنعين ” أَفَمَن يَخْلُقُ كَمَن لاَّ يَخْلُقُ أَفَلا تَذَكَّرُونَ ” ( 17) النحل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *