الخميس, مايو 28, 2020
الرئيسيةUncategorizedالذاكرة الوميضية ، وكيفية تهيأتها بالطرق التقليدية والبديلة
Uncategorizedاكتسب الخبرة في مواقع التواصلتطبيقاتشروحات برمجيةعلوم و تكنولوجيامعلومات عامةمنوعات

الذاكرة الوميضية ، وكيفية تهيأتها بالطرق التقليدية والبديلة

الذاكرة الوميضيّة

بالإنجليزيّة : Flash memory ، أو بالعامِّية “الفلاشة” .

هي عبارة عن ذاكرة لتخزين البيانات ، بحيث تبقى البيانات مُخزَّنة فيها حتى دون أن تكون قَيد التشغيل .

ويُمكِن حَذف البيانات منها وإعادة كتابتها في أيِّ وقت ، وتُوجَد ذاكرة الفلاش في عِدَّة أنواع من الأجهزة ، منها :

الهواتف المحمولة والحواسيب اللوحيّة وآلات التصوير ، بالإضافة إلى إمكانيّة وجودها على شكل قطعة يُمكِن توصيلها بجهاز الحاسوب من خلال مَنفَذ (USB) ، وفي هذه الحالة تُسمَّى وحدة الذاكرة الفلاشيّة (بالإنجليزيّة: USB flash drive)، وهي التي سيتمُّ تناولها في هذا المقال .

إنَّ ذاكرة الفلاش تمتاز بكونها صغيرة وتتحمَّل الصدمات ، فهي لا تحتوي على أيِّ قِطَع ميكانيكيّة بداخلها ، كما أنّها قابلة لأن تُفصَل من الجهاز دون أن تُحذَف المعلومات الموجودة فيها .

كلّ هذا يجعلها عمليّة وجديرة بالاستخدام ، إذ إنّها تُستَخدَم في نَقْل الملفّات كالصُّور ومقاطع الفيديو وغيرها من جهاز الحاسوب .

ويُمكِن أيضاً أن يتمَّ تخزين الملفّات الوثائقيّة فيها كتلك التي تحمل صيغة “PDF”  أو الجداول أو العروض التقديميّة .

ومن استخداماتها أيضاً إنشاء نُسَخ احتياطيّة للملفّات المُهمَّة وحمايتها من خلال كلمة مرور .

مع دَعْم ذاكرة USB لواجهة “USB 3.0” الحديثة ، أصبح بإمكانها أن تصلَ إلى سعة 2 تيرابايت ، أي 2048 جيجابايت ، ويمكن إعادة كتابة المعلومات الموجودة على ذاكرة USB عدد مرّات لا نهائيّ تقريباً .

اقرأ ايضا في موقع لحن الحياة

أهم الأسباب التي تؤدي إلى الغيرة بين الأطفال

تهيئة الذاكرة

تهيئة الذاكرة Formatting هي العمليّة التي يتمُّ فيها تحضير الذاكرة (أو جهاز التخزين) ، بحيث تُصبِح جاهزةً للاستخدام من قِبَل نظام التشغيل ، وذلك من خلال حَذْف كلّ ما عليها من بيانات ، ومن ثمَّ تنصيب ما يُعرَف بنظام ملفّات Filesystem .

إنَّ نظام الملفّات هو عبارة عن الطريقة التي يتمُّ فيها تخزين الملفّات وتسميتها في وسط التخزين ، بحيث يُمكِن استرجاعها في أيِّ وقت ، فيتمُّ وَضْع الملفّات في معظم أنظمة الملفّات المعروفة فيما يُعرَف بالمُجلّدات Directories ، والمُجلّدات الفرعيّة Subdirectories .

ويُمكِن لنظام المَلفّات أيضاً أن يُسجِّل معلومات إضافيّة عن المَلفّات المُخزَّنة فيه ، كسِعة المَلفّ وتاريخ إنشائه وتاريخ تعديله ، وغير ذلك .

من أشهر أنظمة الملفّات المعروفة هو نظام NTFS ونظام FAT32 .

عند تهيئة ذاكرة فلاش (USB) من خلال نظام تشغيل ويندوز ، فإنّ هناك ثلاثة خيارات لنظام المَلفّات المُراد تهيئة الذاكرة به ، وهي :

● نظام “NTFS“: وهو النظام الأساسيّ في نظام تشغيل ويندوز ، ويُنصَح باستخدامه في حال كانت الذاكرة ستُستَخدَم دائماً على نظام ويندوز .

● نظام “FAT32” : وهو نظام تدعمه مُعظَم أنظمة التشغيل والأجهزة ، كأجهزة ألعاب الفيديو .

● نظام “exFAT“: وهو يشبه إلى حدّ كبير نظام “FAT32“، إلّا أنّه مُخصَّص للأقراص الصلبة الخارجيّة External hard drives .

اقرأ ايضا في موقع لحن الحياة

ثقب أسود “قريب” من الأرض.. يرى بالعين المجردة!!

الطريقة التقليدية لتهيئة الذاكرة

لتهيئة ذاكرة فلاش USB في نظام تشغيل ويندوز ، يتمُّ اتّباع الخطوات الآتية :

وَصْل قطعة الفلاش بمدخل USB في جهاز الحاسوب ، اختيار خيار This PC  او My Computer او جهاز الكمبيوتر ، من خلال قائمة مُستكشِف الملفَّات File Explorer ، أو من خلال قائمة Start يتمّ الضغط على الأيقونة التي تُمثِّل جهاز حاسوب .

الضغط بالزرّ الأيمن من الفأرة على أيقونة ذاكرة الفلاش أو جهاز قابل للإزالة ، ومن ثمَّ اختيار Format من القائمة المُنسدِلة .

وبذلك ستفتح نافذة جديدة ، نختار نظام المَلفّات المرغوب من خلال القائمة المُنسدِلة الموجودة أسفل عبارة “File system“.

وبعد ذلك تعليم خيار Quick Format الموجود أسفل عبارة Format Options وذلك لتفادي إجراء فحص للذاكرة ، ممّا سيتسبَّب في إطالة مُدّة عمليّة التهيئة، وذلك في حال التأكُّد من أنَّ ذاكرة الفلاش المنويِّ تهيئتها لا تحتوي أيّة مشاكل .

اضغط على زر “Start” الموجود أسفل النافذة ، ومن ثمَّ اختيار “OK“، وبذلك ستبدأ عمليّة تهيئة ذاكرة الفلاش .

اقرأ أيضا في موقع لحن الحياة

ما هي الكمأة ؟

الطُّرُق البديلة لتهيئة الذاكرة

في حال عدم نجاح الطريقة التقليديّة في تهيئة ذاكرة الفلاش ، فإنّه بالإمكان اللجوء إلى تجربة وسائل أخرى في نظام تشغيل ويندوز لتصحيح الخلل ، ومنها ما يلي:

● الانتقال إلى Disk Management للتأكُّد من أنَّ جهاز الحاسوب قد تَعرَّف على قطعة الفلاشة .

ويتمُّ ذلك من خلال الضغط على زرّ “Start” في لوحة المفاتيح بالتزامن مع الضغط على زرّ R ، ومن ثمَّ إدخال عبارة “diskmgmt.msc“.

وفي حال وجود اسم قطعة الفلاشة في قائمة وسائط التخزين فإنّ بالإمكان تهيئتها ، وذلك من خلال الضغط عليها باستخدام الزرّ الأيمن في الفأرة ، ومن ثمَّ اختيار “Format“.

● تجربة مدخل (USB) آخر في جهاز الحاسوب نفسه.

● تجربة إدخال ذاكرة الفلاش في جهاز حاسوب آخر.

في حال عدم نجاح أيٍّ من الوسائل السابقة ، فإنّه بالإمكان إعادة تعريف قطعة USB كالآتي :

●الضغط على زرّ “Start” في لوحة المفاتيح بالتزامن مع الضغط على زرّ R ، ومن ثمَّ إدخال عبارة “devmgmt.msc“؛ لفَتْح برنامج (Device Manager).

● الضغط بالزرّ الأيمن في الفأرة على اسم ذاكرة الفلاش، ومن ثمَّ اختيار “Uninstall“، من خلال قسم “Disk drives“.

● فَصْل ذاكرة الفلاش من جهاز الحاسوب، وإعادة إدخالها ، حتى تبدأ عمليّة التحميل التلقائيّ لبرنامج تعريف القطعة.

● الضغط على علامة التعجُّب الصفراء الموجودة بجانب اسم ذاكرة ال(USB) في برنامج “Device Manager” باستخدام الزرّ الأيمن في الفأرة، ومن ثمَّ اختيار “Update Driver Software” حتى يتمَّ تعريفها، وذلك في حال عدم التعرُّف على الذاكرة بشكل تلقائيّ.

يُمكِن أيضاً محاولة تهيئة ذاكرة الفلاش من خلال مُوجِّه الأوامر (بالإنجليزيّة: Command Prompt) على النحو الآتي:

● الضغط على زرّ “Start” في لوحة المفاتيح بالتزامن مع الضغط على زرّ “R”، ومن ثمَّ إدخال عبارة “cmd”.

● إدخال الأمر “diskpart“، والضغط على زرّ “Enter” على لوحة المفاتيح.

إدخال الأمر “list disk“، والضغط على زرّ “Enter“، وبذلك ستظهر وسائط التخزين الموصولة بجهاز الحاسوب.

● إدخال الأمر “select disk” متبوعاً بفراغ، بالإضافة إلى رقم ذاكرة الفلاش المُراد تهيئتها ، حيث يُمكِن مَعرِفة أيّ الوسائط هو ذاكرة الفلاش من خلال سِعَتها ، وبعد ذلك يتمُّ الضغط على زرّ “Enter“.

● إدخال الأمر “clean“، والضغط على زرّ “Enter“. إدخال الأمر “create partition primary“، ومن ثمَّ الضغط على زرّ “Enter“.

● إدخال الأمر “active“، وبعد ذلك الضغط على زرّ “Enter“.

● إدخال الأمر “=format fs” متبوعاً باسم نظام المَلفّات المطلوب ، فمثلاً لاختيار نظام مَلفّات “FAT32“، سيكون شكل الأمر كالآتي:

format fs=fat32“، وبعد ذلك يتمُّ الضغط على زرّ “Enter“؛ لبدء عمليّة التهيئة.

● إدخال الأمر “exit“، وأخيراً الضغط على زرّ “Enter“؛ للخروج، وإنهاء العمليّة.

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد