الإثنين, مايو 10, 2021
الرئيسيةمعلومات عامةالكمأ أو الفقع ماهو وما أماكن تواجده
معلومات عامةمنوعات

الكمأ أو الفقع ماهو وما أماكن تواجده

الكمأ هو عبارة عن نوع من الفطر البريّ الذي ينمو في المناطق الصحراويّة وذلك بعد أن يتساقط المطر ويتجمع بعُمق ما يُقارب 15 سنتيمتر تحت سطح الأرض.

للكمأ عِدّة تسميات منها: نبات الرعد أو بنت الرعد، ويُطلق عليه أهل الجزيرة العربيّة اسم الفقع، وأهل المغرب يطلقون عليه اسم الترفاس، وفي السودان يسمّى بالعبلاج، ويسمّى الكمأ بالإنجليزية truffle .

يُعدّ الكمأ من أحد ألذ وأطيب أنواع الفطريّات التي تنمو في الصحراء، وهو أيضاً أغلاها ثمناً، وقد يصل وزن الواحدة منها إلى ما يُقارب 300 غرام، ويتّخذ الكمأ الشكل الكُرويّ، ويكون رخواً وسطحه أملساً، وقد يكون درنيّ؛ فهو يبدو وكأنّهُ يُشبه درنات البطاطا، وكما تتفاوت أحجامه فمنه ما قد يكون صغيراً بحجم حبّات البندق، ومنه ما يكون كبيراً بحجم ثمرة التفاح، وألوانه تتدرّج من اللون الأبيض وحتى اللون البني.

ويُمكن أن تجد الكمأ بالقرب من نوعٍ معين من النباتات الصحراويّة التي تنمو بالقرب من الأشجار الكبيرة والضخمة كأشجار البلّوط.

إقرأ أيضاً في لحن الحياة ⇓

ما هي التأتأة أو التلعثم وما أعراضها و طريقة علاجها

صور أجمل مذيعات العرب على القنوات العربية

أماكن تواجد الكمأ

وأمّا عن أماكن تواجد الكمأ فهو ينمو في المناطق الصحراويّة أو الّتي يكون مناخها شبه صحراويّ وخاصّةً في مناطق البحر الأبيض المتوسّط كما في دولة فرنسا وإيطاليا والشرق الأوسط، وكما في السعوديّة والكويت وفي بعض مناطق العراق وبلاد الشام، وكذلك في مناطق شمال إفريقا، وهناك العديد من أنواع الكمأ فمنها ما يكون لونه مائلاً للأبيض وحجمه يكون كبيراً كحجم ثمرة التفاح، أو أكبر قليلاً وهذا يسمّى بالكمأ الزبيدي.

وهناك نوع آخر يكون لونه أحمراً وحجمه يُعد صغيراً إلى حدٍ ما يسمى بالخلاسي، وهذا يعدّ أطيب من الكمأ الزبيدي وأغلى ثمناً منه، وهناك نوع من الكمأ يكون حجمه صغيراً جداً ولونه أسود مائلاً للأحمر يسمّى بالجبي، وهناك نوع من الكمأ ويُعدّ أقل الأنواع جودةً يسمّى بالكمأ هوبر، ويدلّ وجوده على اقتراب ظهور الكمأ الأصلي، ويكون لونه أسوداً من الخارج وأبيضاً من الداخل.

ويسمّى الكمأ بنبات الرعد أو ببنت الرعد، وذلك لأنّ للبرق والرعد دورٌ في تغذيته ومساعدته على النمو، فالكمأ هو من النباتات الفطريّة؛ أي إنّه لا يحتوي على مادة الكلوروفيل، وبالتالي لا يستطيع الحصول على الغذاء من خلال عمليّة البناء الضوئيّ، وهو يحصل على غذائه من بقايا المواد الحيويّة التي تكون في التربة من بقايا النباتات والحيوانات، ويقوم البرق بتفكيك الروابط النيتروجينيّة الّتي تربط جزيئات هذه المواد الحيويّة لكي يستطيع الكمأ امتصاص هذه المواد والحصول على الغذاء اللازم لكي ينمو. ويعيش نبات الكمأ حياةً تكافليّة مع نبات الرقروق، ويتّصل بجذور هذا النبات.

يُمكن معرفة مكان الكمأ بطريقتين إمّا من خلال تشقّق سطح الأرض التي يكون الكمأ داخلها، أو من خلال وجود حشرات مُتطايرة فوق مكان تواجدها، وأحسن وقت للبحث عن الكمأ يكون في فترة الفجر، وفي بداية طلوع الشمس؛ حيث تُساعد أشعة الشمس الخفيفة في هذه الفترة على رؤية التغيّرات البسيطة فوق سطح الرمل الّتي تعني وجود الكمأ في هذه الأماكن، ويتمّ حفظ الكمأ في مكان مُظلم وبارد، ولا يجب تعبئته أو حفظه في الأكياس البلاستيكيّة لكي لا يتغيّر طعمه.

ماهر ماهر
مدون شابّ سوري طموح، نسعى أنا وأصدقائي دائمًا لتقديم الأفضل وكل ماهو شيق على الأنترنت :)

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد