الأحد, مايو 29, 2022
الرئيسيةالحقيبة الطبيةفيتامين B12 وكل ما يجب أن تعرفه حول هذا الفيتامين
فيتامين b12
الحقيبة الطبيةشروحات عامةصحةمعلومات عامةمنوعات

فيتامين B12 وكل ما يجب أن تعرفه حول هذا الفيتامين

يحتاج جسمنا فيتامين B12 للمساعدة في الحفاظ على صحتنا. ومن المهم أن نتأكد من أنّ أجسادنا تحصل على ما يكفي من هذا الفيتامين فنقصه يؤدي إلى مشاكل خطيرة.

اقرأ هذه المقالة لمعرفة معلومات أكثر عن هذا الفيتامين.

أهمية  فيتامين B12 لصحة الجسم :

فيتامين B12 مهم لتصنيع خلايا دم جديدة وصحية , كما يساعد على إبقاء أعصابنا تعمل بشكل صحيح.

وإنّ انخفاض مستويات فيتامين B12 يمكن أن يسبب الإصابة بفقر الدم الخبيث ، وهو اضطراب في الدم يمكن عكسه, ومن أعراضه الإرهاق وصعوبة التفكير والتركيز.

كما أن لفيتامين B12 دور مهم في الصحة العقلية وعمل الجهاز العصبي, وله دور مهم أيضاً في تعديل المزاج لمساهمته في إنتاج النواقل العصبية التي تؤثر على المزاج. ولذلك تشير بعض الأبحاث إلى أهمية تناوله من قبل الأشخاص المعرضين للاكتئاب والقلق وغيرها من الاضطرابات النفسية

ولا ننسى دوره الهام دعم نمو الجنين الصحي عند المرأة الحامل.

كما أنه يساعد في تقوية العظام والوقاية من الإصابة بهشاشة العظام

 

يوجد فيتامين B12 طبيعيا في بعض الأغذية أو يتم إضافته إلى الأطعمة المحصنة

فيتامين B12 هو فيتامين فريد من نوعه. المصادر الطبيعية لهذا الفيتامين موجودة فقط في الأطعمة الحيوانية. ولذلك ، فإن أفضل مصادر فيتامين B12 تأتي من الأغذية مثل اللحوم الحمراء والدواجن والأسماك ومنتجات الألبان والبيض.

ولذلك قد لا يحصل النباتيون على ما يكفي من B12. وقد تكون الأغذية المحصنة ضرورية للحد من خطر عدم تلبية احتياجات الجسم من فيتامين B12.

كما أنّ هذا الفيتامين من الفيتامينات الهامة أيضاً بالنسبة للكبار في السن, حيث يتعرض كبار السن لخطر عدم تلبية احتياجاتهم من فيتامين B12 من الأغذية التي يتناولونها. وذلك لأن أجسادهم أقل قدرة على امتصاص هذا الفيتامين كلما كبرت. وتوصي منظمة الصحة الكندية بأن يدرج البالغون فوق سن 50 أطعمة محصنة بفيتامين B12 في خياراتهم الغذائية اليومية أو تناوله عبر المتممات.

نقص فيتامين ب12 – Vitamin B12 deficiency

هي من المشاكل الشائعة التي يعاني منها الكثير من الأشخاص وله العديد من الأعراض.

ومن أشيع أعراض نقصه : التعب , الخمول ونقصان في الوزن

وهناك أعراض أقل شيوعاً كاضطرابات الذاكرة وقلة التركيز , الاكتئاب وتغييرات مزاجية , اضطرابات في النوم , ضعف الخصوبة , اضطرابات في الجهاز الهضمي

 

أسباب نقصه

  • نقص في التغذية.
  • التهابات في الأمعاء.
  • أمراض البنكرياس.
  • نقص الامتصاص الخاص الكوبالامين والبيلَّة البروتينية (Protinuria).
  • استئصال كامل أو جزئي للمعدة.
  • مرض فقر الدم الوبيل

 

علاج نقصه

يتم العلاج من خلال ما يأتي:

الحقن

يساعد إعطاؤه عن طريق الحقن عضلياً على تصحيح النقص وتعبئة المخزون، ويتم أخذ الحقن عادةً على شكل حقنة يومية لمدة أسبوعين، أو حقنة في الأسبوع لـمدة 4 – 6 مرات، ثم حقنة واحدة كل شهر.

 

الأدوية

يوجد هناك أيضًا أدوية تعطى عن طريق الفم، أو المص، أو تحت اللسان

لا تكون الأدوية كافية لتصحيح النقص الشديد ، إلا أنها قادرة على منع تقدم المرض لدى الأشخاص الموجودين في حالة خطر مرتفع.

 

الوقاية من نقص فيتامين B12

يمكن الوقاية من الإصابة بنقصه من خلال تجنب عوامل الخطر التي تسبب الإصابة بهذه الحالة قدر الإمكان.

المراجع :

What You Need to Know About Vitamin B12

https://www.unlockfood.ca/en/Articles/Vitamins-and-Minerals/What-You-Need-to-Know-About-Vitamin-B12.aspx

تعليق واحد

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد