علوم و تكنولوجيامعلومات عامةمنوعات

كوكب زحل

زُحَل ، واسمه مشتق من الجذر “زَحَل” بمعنى تنحّى وتباعد ويُقال إنه سمي زُحَل لبعده في السماء ، أما الاسم اللاتيني فهو “ساتورن” وهو إله الزراعة والحصاد عند الرومان ، ويُمثل رمزه منجل الإله الروماني .

_ نصف قطر هذا الكوكب أضخم تسع مرات من نصف قطر الارض .

_ درجات الحرارة والضغط الفائق فيه يفوق قدرة العلماء والتقنيات الموجودة على إعداد شيء مشابه له وإجراء التجارب عليه في المختبرات .

أقرأ أيضا في موقع لحن الحياة 

طريقة عمل عجينة السيراميك الساخنة 

كيف تتم صناعة قهوة منزوعة الكافيين وما هي الآثار الجانبية أو أضرار تناول هذه القهوة

الذاكرة الوميضية ، وكيفية تهيأتها بالطرق التقليدية والبديلة

زحل هو الكوكب السادس من حيث البعد عن الشمس وهو ثاني أكبر كوكب في النظام الشمسي .

إن حلقات زحل تجعل منه إحدى أكثر الصور الفلكية إلفة وإبهاراً.

يتميز زحل بتسع حلقات من الجليد والغبار تدور حوله في مستوى واحد مما يعطيه شكلاً مميزاً .

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد