الأحد, ديسمبر 5, 2021
الرئيسيةUncategorizedتساقط الشعر و ما هي أبرز الحالات المسببة له
تساقط الشعر
Uncategorizedالحقيبة الطبيةشروحات عامةصحةمعلومات عامةمنوعات

تساقط الشعر و ما هي أبرز الحالات المسببة له

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى تساقط الشعر ، فيمكن أن تكون وراثية أو نتيجة تناول أدوية معينة أو حتى بسبب الإصابة ببعض الأمراض.
و على الرغم من أن تساقط الشعر ليس شيئاً يدعو للقلق ، إلّا أنّه ممكن أن يصبح مقلقاً ويحتاج إلى علاج فوري ومعرفة مصدر المشكلة إذا زاد عن الحد بشكل كبير وأدى إلى الصلع .
وفي هذه المقالة سوف نشرح لكم بعض الحالات التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر أو تراجع كثافته، والتي قد تحتاج إلى تدخل طبي.


الحالات التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر :

– مشاكل الغدة الدرقية

تساقط الشعر يمكن أن يكون نتيجة للاختلال الهرموني. حيث تساعد الهرمونات على تنظيم وظائف الجسم ولها دور هام بموضوع نمو الشعر.
فالغدة الدرقية هي التي تتحكم في قدرة جسمنا على امتصاص العناصر الغذائية الأساسية مثل الحديد والكالسيوم ، إلخ و التي هي المسؤولة عن نمو الشعر. ولذلك ، فإن قصور أو فرط نشاط الغدة الدرقية ، يمكن أن تؤدي إلى فقدان الشعر.

– الثعلبة :Alopecia ariata

هو مرض مناعي ذاتي يصاحب فقدان الشعر والصلع. ويحدث عندما يهاجم الجهاز المناعي للجسم حويصلات الشعر ، مما يؤدي إلى تساقط الشعر ، أو رقع من فقدان الشعر ، أو بعض الصلع ، أو الصلع الكامل. ويمكن أن يكون هذا إما مؤقتا أو دائما ، ولكن يمكن معالجته.
لذلك يجب على المرء أن يستشير الطبيب في حال ملاحظة ظهور بقع من الثعلبة على فروة الرأس

– الذئبة:

هو مرض مناعي ذاتي آخر يمكن أن يؤدي إلى فقدان الشعر. ويمكن أن يسبب التهاب واسع النطاق للجلد ، وخاصة الوجه ومنطقة فروة الرأس.
حيث يبدأ فقدان الشعر تدريجياً وببطء من فروة الرأس ويؤدي تدريجيا إلى الصلع.
و بالإضافة إلى شعر الرأس ، يمكن فقدان الشعر من أي جزء من جسدك ، بما في ذلك الرموش ، الحاجبين ، اللحية ، إلخ.
بعض الأدوية قد تساعد في التعافي ، إلا أنه هناك بعض التي ممكن أن تكون دائمة.
لذلك ننصحك باستشارة طبيبك عند الإصابة بالذئبة

 

– نقص المواد الغذائية:

وقد أشارت الدراسات إلى أن نقص بعض العناصر الغذائية يمكن أن يؤدي إلى فقدان الشعر ، وهذا هو السبب في أن العديد من الخبراء يوصون بنظام غذائي مناسب لاستعادة نمو شعرك وقوته.
فالحديد والزنك والأحماض الدهنية والفيتامينات المختلفة كلها مغذيات مهمة يجب أن تضيفها إلى نظامك الغذائي لمنع خطر تساقط الشعر.
وفي حين أن نقص الحديد في الجسم يمكن أن يحد من تدفق الأكسجين إلى الجسم ، فإن الزنك يلعب دورا حيويا في الخلايا والمناعة وتركيب البروتين ، وهو أمر مهم لنمو الشعر. بالإضافة إلى أن الأحماض الدهنية تقلل من الإصابة بالالتهابات،.
إضافة إلى أنّ فيتامين B3 هو من الفيتامينات الأساسية لنمو الشعر.

– الإجهاد والضغط النفسي وفقدان الشعر

أثبتت العديد من الدراسات ، التأثير السلبي للتوتر والاجهاد على نخو الشعر، حيث يتسبب التوتر والإجهاد بزيادة معدل تساقط الشعر عن المعدل للطبيعي بمقدار الضعف أو الضعفين.
كما أن بعض الناس لديهم عادة نتف الشعر عند الشعور بالتوتر ، ولهذه العادة تأثير سلبي كبير ، حيث تؤثر غلى كثافة ومظهر الشعر

إقرأ أيضاً :

هوس نتف الشعر- Trichotillomania

أسباب ضعف الشعر وأفضل الوصفات الطبيعية للعلاج ونصائح لتقوية الشعر

المستحضرات الكيماوية وعلاقتها بتساقط الشعر :

إن استخدام المستحضرات الكيماوية من أهم الأسباب المؤدية لتساقط الشعر
ومن أهم هذه المستحضرات :
الصبغة
المواد المستخدمة لتجعيد الشعر
المواد المستخدمة لتمليس الشعر
حيث أن استخدام هذه المستحضرات بشكل مفرط، وبأوقات متقاربة يؤدي إلى تقصف الشعر وتساقطه

المصدر :
https://timesofindia.indiatimes.com/life-style/health-fitness/health-news/medical-conditions-that-can-cause-hair-loss/photostory/87273531.cms

تغمرنا السعادة برؤية تعليقاتكم .... اترك رد